في الحادي عشر من شهر فبراير لعام(2019) تم افتتاح سوق صحم المركزي بتكلفة ما يُقارب حوالي مليوني ريال،ليواكب الحركة العمرانية والسكانية،وليلبي متطلبات المواطنين والمقيمين في البلد.

حيث بدأ هذا السوق ببيع الأسماك ،وبعدها تم تِباعاً افتتاح محلات بيع الفواكة والخضروات وسوق المواشي وكامل معداتها وغيرها من المحلات التي يحتاجها المواطن بحيث يكون متكاملاً،يخدم شرائح المجتمع.

وما زالت تتواصل الجهود من أجل إظهار هذا السوق المركزي بكامل حلته التي وِعِد بها سكان الولاية.

فقد تم في الآونة الأخيرة،تزويد السوق المركزي بأجهزة تكييف والتي سينتهي من تركيبها خلال الفترة القادمة.

حيث يتم حاليا تركيب(73)مكيفا،(36)مكيفا لسوق الأسماك،و(37)مكيفا لسوق الخضروات والفواكة..

كما أن العمل في سوق صحم المركزي مازال مستمرا،من خلال تركيب نوافذ وبوابات زجاجية لإظهاره بالمظهر الذي يليق بمسماه وبالتكلفة التي تم بناؤه له،وليكون بوابة للباعة ورواده في هذه الولاية..

مما ساهمت هذه التطورات لهذا السوق في زيادة أعداد الباعة بعد تركيب أجهزة التكييف في السوق.
فهذا السوق يشكل حركة إيجابية في الشراء والبيع لدى المواطنين، من حيث وجوده في مركز الولاية وتسهيلا وتوفيرا لهم،مما قد يُسهم لأصحاب المشاريع الصغيرة في الخوض للعمل فيه.

ويعتبر هذا السوق نقلة كبرى للولاية من الناحية الإقتصادية والإجتماعية،وملبيا لإحتياجات المواطن،وكوجهة للزائر للتعرف على منتجات الولاية التي يتم توافرها في هذا السوق المركزي..