‏هذه عمان بنى قابوس أركانها
بـإحكام
أمجادهـا تتجدد في ربـاهـا عبر الزمان
من سنة سبعين وشموخهـا يتعالى ومنجزاتها تتوالى مع الأيــام
من يلوم الشعب بحبهـا إذ تعدى مرحلة الأدمان

يطل علينـا يوليو المجيد ليحتفل الشعب بيوم ليس
عھ باقي الأيـام
يوم بدأت فيه نهضـة عمان
يـوم سجل فرحـة شعب بقدوم قائد وعد بكتابـة تاريخ عريق ومجد تليد في بلد كان بحاجة إلى الكثير والكثير من البناءِ والنماء...
في بقعـة شبه صحراويـة تفتقر لـ أبسط أساليب المعيشـة والخدمات الأساسيــة التي يحتاجها المواطن
فقطع على نفسـه وعداََ ï»·بناء شعبه الوفي فقــال: "أيهـا الشعب سأعمل بأسرع ما يمكن لأجعلكم تعيشوا سعداء، لمستقبــل أفضل وعلى عھــل واحد منعھم المساعدة في هذا الواجب "
واليوم بعد مرور تسعــة وأربعين عامًا على تولي جلالته مقاليد الحعھم في البلاد
نشهد بأن قائدنـا أوفى بعهده وأنجز ما وعده
وبنى وطن يمضى بخطى ثابتة ليحقق المزيد من الأهداف والتطلعات وليواكب التطورات الحاصلـة في شتى المجالات
تحول مُذهل نشهده منذُ أن تولى جلالته الحعھم في عام 1970
عامـا بعد عام يتحقق في البلاد مشروع ضخم وإنجاز جديد ، إنجاز يحقق الكثير من تطلعات الشعب ويعود عليه وعلى بلاده بالنفع والفائدة
تتوالى الأعوام وإنجازات النهضة المبارعھــة في ازديـاد
وفي هذا اليوم من كل عام لا يسعنـــا سوى أن نستذكر منجزات بلادنـــا في كافـة المجالات في ظل قيادة جلالة السلطان أبقاه الله

تسعـة وأربعيــن عامًا
من البناء والنماء
من التقدم والتطور
من الأمن والأمان والسلام
من تحقيق آمال وبنـاء أنسـان
فعھيف لنا أن لا نفتخـر بقائدنـا وبلادنــا ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½
رعـا الله قائداً أفنى عمره ليسعد شعبـه
تجاوز الصعاب ليحقق المراد
عمل ما بـﯗسعه لتعھون عمان عصريــة، شامخـة، متفردة
تَنَعـم بالصفــاء ، وترفـل بالهناء

وستستمر المسيرة بقيادة قائدهـا حفظه الله وتطلعات الشعب تطمح للمزيد والمزيد
دُمت يا بلدي شامخاً ،آمنـــاً، دُمت ذخراً، ودُمت فخراً،
دامت أفراحك وإنجازاتك،
ونِعمُ المولى تتوالى عليك.